تحميل خلف العالم بي دي إف

لقبخلف العالم
فئة
LanguageArabic
حجم الملف577,6 ك.ب
إجمالي الصفحات104
Document Text Contents
Page 52

واسلت خاطرها صورهتم وهم يتعاذبون ، هذه جنتهم الدنيا
.ويتقلبون فيه إىل األبد، باآلالف اجلويم

ولوهلة خطر هلا أول موقف تسمع فيه صوت رجال ااري
رفة كانت هي وأختها تنظفان ا، اخوهتا وكانت املرحلة الثانوية

والدهّن وكان ازارج يثدي صالة العشاء ورّن اهلاتف وبفرح
كانتا ختتصمان على من ترد عليه أواًل وسيقنعن والدهن بعاد أن
ينادين على أمهن بأهنا هي اليت ردت فقد رجوتا فورًا أهنا خالتهن
أو احدى اجلارات كالعادة لكن وقع استقبال مكاملة كاان لاه

يسبق أن ُسمح هلن مبسك اهلاتف سوى سوره نفوسهن اذ مل
وجيب أن يكون الكالم كله بصوت مرتفاع ، وجود والدهن

فاازت ، ومن هتمس فإهنا تعرض نفسها للشك ووابل من الشتائم
أختها بالرهان بعد أن قبضت على السماعة أسرع وكانت تغالب
يد نادية اليت تشّد منها السماعة وحتاول االنتباه للمتصل باذات

لكّن لوهنا امتقع وامحّرت أذناها وأنزلت السماعة كامتاة ، وقتال
!واحد واحد: وهتتّز وتقفز الغرفة وتقول، عليها بقبضتها

بعيننِي منفرجتني ويدين تضغطهما خبوف على فمها مهست
؟واحد مني: نادية

عادت صاحلة تتأكد من كتمها للصوت وتكتم ضاوكة
ري شكله الطان يقول هاذا مد: عنيفة وانفعااًل هائجًا وتقول

؟بيت أبو أمحد

Page 53

محاسة مشوشة وحممومة لكزهتا نادية على كتفها وامرهتما
وبدائية وكانت صاحلة ال تتوقف عن الضوك هبسترييا وخجٍل

رجتها نادية أن تعطيها السماعة لتسمع صوته هاي ، متضارب
بقول له انت الطان بس بااهلل علياك أعطايين : قالت، أيضا

.السماعة
ن صاحلة استجمعت محاستها واندفاعها واضعة السماعة لك

كلب ال تتصل على يا حيوان يا انت علطان: على أذهنا وهتفت
مث تعتصر مالحمها اندهاشًا وضوكا وهاي ، هذا الرقم مرة ثانية

.تسمعه حياول اطالة الكالم معها
هذا مو بيت أبو أمحاد : فتنتزع نادية السماعة منها وتندفع

؟انت مني
شعر املتصل هبذه اجللبة الغواائية وتفاعل فورا مع الشاتائم
بطريقته فرد على نادية بكلمات اباحية ومّسى األشياء بأمسائهاا
وبينما هي تسمع كانت تلطم وجهها بكّفها حّتى امحر وهاي

وبكل ، محار يا كلب يا نعال يا قليل األدب يا اهلل يلعنك: تقول
.!قوهتا هوت بالسماعة مكاهنا

والتفتت لصاحلة اليت كانت اارقة الضوك وازاوف
وبدأن يلمن بعضهن على ، وتربق عينها دمعة رقيقة والدهشة

وال ملاذا ، ما جرى وال ميلكن أدىن فكرة ملاذا هامجنه هبذا الشكل
وفكرن كيف لو كاان واحادا مان ، شتمهن بتلك الكلمات

Page 103

011

الف م األخير

تأخرت نادية ، الصباحات املألوفة واملكررة واملعتادة أحد
عن جتهري اافطار لوالديها واستغربت أمها أهنا مل تسمع هلا صوتا

وقد ، دخلت الغرفة فوجدهتا مستلقية على األرض، منذ البارحة
.لفظت أنفاسها األخرية

Similer Documents